آفاق علمية
اعداد المهندس أمجد قاسم
ماذا تعرف عن السالمونيلا Salmonellosis
 

تعريف المرض:

 

مرض يسببه نوعان من البكتيريا هما / سالمونيلا انتريتيدس وسالمونيلا تايفيموريوم.

يتميز بالتهاب حاد في الأمعاء والقولون في بداية الأمـر.
 

 

بعد وقت من الإصابة تنتشر البكتيريا مع الدم لتسبب الالتهاب في أي عضو تستقر فيه.

 

أعراض المرض:

 

1- صـداع

2- الآم في البطن

3-  إسهال مصحـوب بدم

4- دوخــة

5- تـقـيـــــــــؤ

6- جـــفاف

7- حــمـــــى

8- فقدان الشهية

 

المدة التي تظهر فيها الأعراض :

 

عادة من 12 - 36 ساعــة.

 

مضاعفات المرض:

 

 
يتعدى مرحلة الالتهاب إلى مرحلة تسمم الدم والأنسجة ثم الموت وخاصة عند الصغار وكبار السن.

 

مصدر البكتيريا:

 

 الدواجن      
 المواشي      
 القوارض     
 الكلاب     
 القطط

 

طرق انتقال المرض:
 

 

1- شرب الحليب بدون غلى.

2- أكل اللحوم بدون طبخ ( الني ) أو أكلها نصف استواء.

3- أكل الخضر وات بدون غسل.

4- عدم غسل اليدين قبل إعداد الطعام أو قبل الأكل.

5- أكل البيض نيء (غير مطبوخ أو مقلي).

6- الانتقال من خلال الشاورما والتي ثبت أنها من الأسباب الرئيسية في معظم الإصابات.

7- الانتقال عن طريق الأكلات التي يدخل في تكوينها البيض نيئاً مثل المايونيز الطازج.

 

 

توضيح نقابة الأطباء البيطريين الأردنية:

 

 نقيب الأطباء البيطريين الدكتور عبد الفتاح الكيلاني يبين أن العدوى التي يصاب بها الشخص يكون مصدرها الإنسان أو الحيوان، ويقول عن مصدر العدوى "تصيب بكتيريا السالمونيلا كلا الجنسين الحيوان والإنسان وتصيب الحيوانات وكذلك الدواجن بشكل خاص، ومن الممكن أن تنتقل من خلال العمال الذين يشرفون على تصنيع الطعام إذا كانوا حاملين لهذه الجرثومة وفي كثير من الأحيان يكون الشخص حاملا للجرثومة من دون أن تظهر عليه إعراضها".

وأضاف: "أكثر انتشار لهذه البكتيريا في أنواع السلطات التي لا تطبخ ولا يتم حفظها في درجة حرارة لأن هذه الجرثومة تعد من الجراثيم الحساسة من درجة الحرارة، فدرجة 50 مئوية كفيلة بالقضاء عليها، وجرثومة السالمونيلا تتغذى على الغذاء الغني بالبروتينات، فالمنتجات الحيوانية تعتبر الأخطر والأكثر تسببا في حدوث التسمم الغذائي".

حفظ الأغذية مبردة طوال الوقت وعدم تعريضها للحرارة، يرى فيها الكيلاني وسيلة للوقاية من هذه الجراثيم "لأنها تنمو وتتكاثر تحتاج إلى درجات حرارة مرتفعة تصل إلى 30 و 35 درجة مئوية ويكون تكاثرها أسرع أي الجرثومة الواحد خلال الـ 24 ساعة تصبح أكثر من مليون، أي تعتمد بالدرجة الأولى على طريقة التخزين".

وبحسب الكيلاني تسمح المواصفات العالمية بحد أدنى من جرثومة السالمونيلا على المسطحات الخارجية على جسم الخراف وغيرها، ويقول الكيلاني: "إذا كان على مسطح الحيوانات ما يقارب الـ 10 غرام من السالمونيلا يتم الموافقة عليها أما إذا كان أكثر يتم إتلافها والتخلص منها".

وعن العوارض التي يصاب بها الشخص، يوضح الكيلاني "هو فقدان الكثير من السوائل نتيجة الإسهال الذي يعتبر وسيلة من وسائل مقاومة البكتيريا، فيصبح لدى الشخص المصاب اختلال في كل مكونات الجسم وترتفع بعض الأملاح ويتم تعويضه من خلال السوائل وبمجرد إعطاءه المحاليل الوردية والمضادات الحيوية وإعطاءه السوائل يبدأ بالتحسن فورا لتخلص من الجرثومة، وفي بعض الأحيان قد تؤدي إلى الوفاة نتيجة الإهمال الشديد، ويتم القضاء على جرثومة السالمونيلا بسهولة من خلال إتباع الشروط الصحية التي تقي الشخص من الإصابة بها".
 

 

الوقاية من المرض:

 

1- غلي الحليب قبل شربه أو استخراج منتجاته مثل: الجبن

2- الطبخ الجيد للحوم والبيض.

3- الاهتمام بنظافة المطبخ ولوازم الطبخ.

4- غسل اليدين جيداً قبل وبعد إعداد الطعام.

5- غسل اليدين جيداً قبل تناول الطعام.
 

مواقع ذات صلة :

 

http://www.idph.state.il.us/public/hb/hbsam.htm

  

المصادر:

 

http://www.psnhc.med.sa/deseases/health/food/SALMONILLA.htm

http://www.ammannet.net/look/article.tpl?IdPublication=3&NrIssue=5&NrSection=1&NrArticle=9915&IdLanguage=18

 

آفاق علمية


اقرأ أيضا


أضف تعليقا

اضيف في 15 اغسطس, 2007 01:45 م , من قبل ماهر ناجي
من الأردن said:

المهندس أمجد قاسم المحترم
أشكرك جزيل الشكر على ما تقدمه من موضوعات جديرة بالاهتمام...أشكرك على المقال الخاص بمرض السالمونيلا ... مع عميق الاحترام والتقدير لك .


ماهر ناجي



أضف تعليقا

<<الصفحة الرئيسية

كل ما يرد في آفاق علمية من معلومات أو أبحاث أو أخبار طبية أو تغذوية ، هي للأغراض التعليمية والتثقيفية فقط ، ولا يجب أن تستخدم كبديل عن النصائح الطبية أو التشخيص و المعالجة المقدمة من الطبيب أو أي شخص آخر مؤهل لتقديم الرعاية الصحية، لذلك نرجو ألا تستخدم أية معلومة طبية في آفاق علمية بغرض تشخيصي أو علاجي لأية حالة مرضية دون إشراف طبي مباشر. تخضع كافة التعليقات للمراجعة وسيتم نشرها حال الموافقة عليها. ليس لنا علاقة بمحتوى إعلانات الجوجل. الآراء والتعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها فقط